موقع طارق للعلوم العسكريه والأمنيه

موقع يهتم بالشؤون الامنيه والعسكريه والمعلومات والبرامج
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الانضباط والتقاليد العسكرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 66
تاريخ التسجيل : 31/10/2007

مُساهمةموضوع: الانضباط والتقاليد العسكرية   الجمعة نوفمبر 02, 2007 2:15 am

الانضباط والتقاليد العسكرية
بقلم: الرائد- تركي عبدالرحمن الحافي
هناك تقاليد عسكرية تقتضيها طبيعة اليوم، فنقل المدني إلى الحياة العسكرية فيه نوع من تغيير الحرية المطلقة التي كان يتمتع بها في حياته المدنية السابقة لأنه يدخل حياة جديدة فيها خشونة وانضباط لم يعهده من قبل ولهذا تسمى الدورة التدريبية الأولى العسكرية في حياة المدني المتعسكر ب: (دورة الفرد الأساسية) لأنها القاعدة التي ينطلق منها المتدرب لصقل حياته ونقلها من الحياة المدنية إلى الحياة العسكرية.
إن المحافظة على الانضباط في الوحدة هي المهمة الأولى للقائد، فالانضباط والأوامر والنظام من أعمال القيادة. وتنمية الانضباط في الوحدة العسكرية عملية معقدة تتطلب كافة مستويات التفاعل بين القائد ومرؤسيه.

وعلى القائد وضباط الأركان أن يتوقعوا بأنه سيكون لخططهم ونشاطاتهم وطرقهم في إصدار الأوامر تأثير على الانضباط. لذلك يجب التأكيد على تحقيق أعلى درجات الانضباط في الوحدة للتمكن من السيطرة على الأفراد في أسوأ المواقف.
تعريف الانضباط
هو خضوع جميع الأفراد العسكريين لتعليمات وأوامر القيادة لتحقيق أهداف القوات المسلحة. أو هو موقف الفرد أو الجماعة (الوحدة العسكرية) الذي يضمن الطاعة الفورية للأوامر والبدء بالعمل الملائم في حالة عدم وجود أوامر.
وسائل تحقيق الانضباط
التدريب فالتدريب الجيد والمكثف يؤدي إلى زرع روح الانضباط في الفرد العسكري، والإدارة العسكرية الصحيحة، والملاحظة والمتابعة الدقيقة لاتباع وتنفيذ الأنظمة العسكرية الحديثة، والمكافأة والعقاب...
الأهداف الرئيسية من الانضباط
فعالية القتال، وتكوين عادات واتجاهات تؤدي إلى الطاعة، توفير المجهود البشري الذي يضيع بسبب المحاكمات والجزاءات والسجن.
دلائل عدم الانضباط
توجد دلائل عديدة على تدني مستوى الانضباط بين أفراد الوحدة ومنها:
الهروب وكثرة الغياب بدون إذن، زيادة عدد وخطورة الجرائم المعروضة على المجالس العسكرية، زيادة إيقاف الأفراد العسكريين بواسطة السلطات المدنية، الزيادة الملموسة في عدد المتمارضين، الفقدان الكبير للمعدات الناجم عن الإهمال، عدم الاعتناء بالقيافة وأداء التحية العسكرية، عدم اهتمام الأفراد بنظافة أنفسهم ونظافة وترتيب مساكنهم، عدم الاستجابة الصحيحة لتوجيهات وأوامر القيادة، الزيادة الكبيرة في طلبات النقل من الوحدة.
دلائل الانضباط
هناك دلائل عديدة على درجة الانضباط التي يتمتع بها الفرد أو الوحدة وهي:
حسن السلوك أثناء العمل وأثناء الاستراحة من العمل، العناية بالقيافة العسكرية (اللباس) الاهتمام بطريقة المشي والوقوف أو الجلوس، والمحافظة على النظافة في البدن والمظهر الخارجي، الاستجابة واليقظة للأوامر.
كل هذه الدلائل تبين حالة الانضباط الجماعي بين أفراد الوحدة والمعنويات التي يتمتع بها أفراد الوحدة كنتيجة للتدريب التام الذي أكسبهم صفات الاعتزاز بالنفس، الوحدة، روح المبادرة، الاعتماد على الذات، ضبط النفس والجدارة بالثقة التي تساعد جميعها على إيجاد وحدة فعالة.
أسس ودعائم التربية العسكرية للجندي
1- الطاعة: وهي تقع على قائمة التقاليد العسكرية التي يأمر بها الإسلام ويوضح فلسفتها ومغزاها الاجتماعي فليست الطاعة خضوعاً للسلطة بل هي ضرورة اجتماعية لصالح الجماعة.
2- الاحترام المتبادل بين الرتب واحترام الأقدمية: وهو من التقاليد العسكرية التي تربط أفراد القوات برباط قوي لأنهم أخوة متحابون تجمعهم وحدة الهدف وعلى أساس هذه العلاقة يتصرف أفراده فيكون هناك توقير للكبير رتبة، وعرفان وعطف للصغير.
3- النظام وحسن المظهر والنظافة: وهي من التقاليد العسكرية اهتم الإسلام بها وحث عليها حتى ألحقها بآداب العبادات. والإسلام يحرص على العناية بنظافة الثكنات والمعسكرات ومظهرها.
4- العناية بالأسلحة والمعدات وصيانتها: وهو واجب يؤديه المسلم بل يؤديه وفاء بالأمانة التي في عنقه والتي يأمر بها دينه حفاظاً عليها وصيانتها، إذ هي من القوة التي أمر الله بإعدادها في قوله تعالى (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة).
5- التوازن النفسي: إن الحرب معاناة نفسية، وشرسة تتطلب قدراً كبيراً من التوازن النفسي الذي يمكّن القائد من السيطرة على أعصابه في المواقف الشديدة كالهزيمة مثلا حتى لا تتعرض معنوياته للانهيار.
الخلاصة:
يعتبر الانضباط أساساً لحفظ الأوامر وتنفيذها. كما أن الغرض من تطبيقه هو الحصول على طاعة الأفراد العسكريين للانظمة والأوامر، فالتطبيق الصحيح للانضباط يمكّن من الحصول على التأثير المانع لانتهاكات الأنظمة والأوامر والتشديد على توعية المخالفين له.
ويمكن بواسطة التنفيذ الحسن والإدارة العسكرية الصحيحة، الحصول على طاعة الأفراد دون الرجوع إلى الأعمال التأديبية.
المراجع:
1- المدخل إلى العقيدة العسكرية الإسلامية
للواء- محمد جمال الدين محفوظ.
2- واجبات وإجراءات ركن الإدارة (كلية القيادة والأركان السعودية).


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tarekshaar.yourme.net
 
الانضباط والتقاليد العسكرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع طارق للعلوم العسكريه والأمنيه :: العسكرتاريه-
انتقل الى: